لمة بنات

فضل ليلة القدر وعلاماتها

ليلة القدر من الليالي المباركة والمتميزة عن باقي ليالي السنة، والعمل الصالح بها هو أفضل من ألف شهر مما سواها، ولذلك فإن فضلها عظيم عند جميع المسلمين، ويجب الحرص على اغتنام هذه الفرصة العظيمة قدر الإمكان، وفي بنات ONE سنعرض لكم ما هو فضل ليلة القدر وعلاماتها التي تميز هذه الليلة عن غيرها.

فضل ليلة القدر وعلاماتها

  1.  يوجد سورة في القرآن الكريم سميت باسم هذه الليلة، وقال الله تعالى (إنّا أنزلنَاهُ فِي ليلةِ القَدر).
  2. جعل الله أجر العبادات والطاعات في هذه الليلة مضاعف وجعلها خيراً من ألف شهر.
  3. قيام هذه الليلة ابتغاء وجه الله تعالى يوجب غفران ما تقدم من ذنب المؤمن، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “مَن قَامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمَانًا واحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ”.

علامات ليلة القدر

هناك بعض العلامات التي يمكن اتباعها لمعرفة ليلة القدر ومن أكثرها شيوعاً ما يلي:

  • هذه الليلة محصورة في العشر الأواخر من رمضان والليالي الوترية بشكل محدد.
  •  قوة الإضاءة في هذه الليلة عن الليالي الأخرى، حتى أن نور القمر يرى بوضوح في الصحراء بعيداً عن الأضواء، فقد روى أحمد من حديث عبادة بن الصامت عن النبي ﷺ أنه قال: “إن أمارة ليلة القدر أنها صافية بلجة كأن فيها قمراً ساطعاً، ساكنة ساجية، لا برد فيها ولا حر، ولا يحل لكوكب أن يرمى به فيها حتى تصبح”.
  •  تتميز هذه الليلة بأنها خالية تماماً من العواصف والأتربة ويكون الجو مستقراً بدرجة كبيرة، قال رسول الله ﷺ: “هي ليلة طلقة بلجةٌ [أي: مشرقة]، لا حارة ولا باردة كأن فيها قمرًا يفضح كواكبَها لا يخرج شيطانها حتى يضيء فجرها”.
  •  يشعر المسلم بطمأنينة القلب وانشراح في الصدر أكثر مما يجده في باقي الليالي.
  • لا يوجد للشمس شعاع قوي في هذا اليوم، وتكون السماء صافية على غير المعتاد، وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم “أنها تطلع يومئذٍ لا شعاع لها”.

اقرئي أيضاً

الوسوم
هذا المحتوى حصري لموقع Banat1.com .. إضغط هنا لمراجعة حقوق النسخ copyrights

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق