الحمل والعناية بالطفل

أعراض نقص الهيموجلوبين للحامل

الحمل من المراحل الحياتية التي تمر فيها المرأة بعدة صعوبات، حيث تتغير طبيعية الجسم مما يجعلها تمر بالعديد من المشكلات سواء مشكلة جسدية أو نفسية، ويُعد الإصابة بفقر الدم واحد من المشكلات التي تتعرض لها، وهي من المشكلات الخطيرة حيث تحتاج الحامل إلى الحفاظ على نسبة الهيموجلوبين في الدم من أجل ضمان عدم حدوث مضاعفات أثناء الولادة، وفي “بنات one” نعرض لكِ أعراض نقص الهيموجلوبين للحامل التي عليك الانتباه لها، وكيفية علاجها.

أعراض نقص الهيموجلوبين للحامل

إذا قل نسبة الهيموجلوبين في الدم أثناء الحمل عن 10 ونصف جم/ديسيلتر، فإنه يعمل على التأثير على صحة الحامل، ويجعلها في حاجة إلى تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الحديد من أجل رفع النسبة، لتجنب حدوث مضاعفات أثناء الولادة، وتتمثل أعراض نقص الهيموجلوبين فيما يلي:

  • الشعور بالإرهاق الشديد.
  • الدوخة.
  • شحوب لون البشرة والشفاة.
  • الإصابة بضيق في التنفس.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • الإصابة ببرودة في الأطراف.
  • تكسر الأظافر بسرعة.
  • الشعور بالصداع.
  • الشعور بألم في الصدر.
  • حدوث انخفاض في ضغط الدم.

أعراض نقص الهيموجلوبين للحامل

طرق علاج نقص الهيموجلوبين للحامل

يمكن علاج الهيموجلوبين من خلال عدة طرق بسيطة وهي:

  • تناول المكملات الغذائية التي يحددها الطبيب في مواعيدها وبصفة منتظمة.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الحديد وفيتامين سي وحمض الفوليك اسيد مثل الخضراوات الورقية كالسبانخ والملوخية، والفواكه المجففة كالزبيب، والمكسرات كاللوز، والحبوب كالفول والحمص والشعير والسمسم، والفواكه الطازجة كالجوافة والكيوي والجريب فروت والخوخ والتفاح وغيرها.
  • تجنب تناول المشروبات التي تحتوي على كافيين من الشاي والقهوة.

وفي النهاية من الضروري قياس نسبة الهيموجلوبين في الدم قبل الولادة بفترة للتأكد من أنك لا تحتاجين إلى المزيد من المكملات التي تحتوي على الحديد، لتجنب حدوث المضاعفات لكِ ولجنينك في مرحلة الولادة.

اقرئي أيضًا

الوسوم
هذا المحتوى حصري لموقع Banat1.com .. إضغط هنا لمراجعة حقوق النسخ copyrights

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق