لمة بنات

أفضل الصيام بعد رمضان

الصيام ركن من أركان الإسلام الخمسة، وهو من أكثر الشهور التي فيها فضائل عظيمة وأجر وثواب كبير، ويُعد صيام شهر رمضان فريضة على المسلم البالغ العاقل القادر، ولكن من أراد التطوع بهذه العبادة بعد رمضان، فهناك الكثير من الأوقات التي يُستحب بها الصيام، وفي بنات ONE سنعرض لكم أفضل الصيام بعد رمضان.

أفضل الصيام بعد رمضان

هناك عدة أقوال مختلفة حول أفضل أوقات الصيام بعد رمضان، وذلك كما يلي:

صيام شهر محرم

لم يُثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم صام شهراً كاملاً غير شهر رمضان الكريم، ولكن عندما سُئل عن الأوقات والحالات الأفضل للتطوع بصيام النوافل قيل له أيُّ الصِّيامِ أَفضلُ بعدَ شَهرِ رَمضانَ؟ أي: الصَّومُ أفضلُ بعدَ الصَّومِ المَفروضِ في رَمضانَ؟ فأجاب صلَّى الله عليه وسلَّم أنَّ أَفضلَ الصِّيامِ بَعدَ شَهرِ رَمضانَ، هو صِيامُ شَهرِ اللهِ المُحرَّمِ، وشهر محرم من الأشهر الحرم التي كان القتال فيها محرماً، ولذلك فكان فرصة عظيمة للصوم به، حيث أن أوقات القتال والمعارك لا يُفضل بها الصيام لأنه يُضعف أهله.

أفضل الصيام بعد رمضان
صيام شهر شعبان

كان الرسول صلى الله عليه وسلم يحرص على صيام أغلب أيام شهر شعبان، حيث ذكر عن السيدة عائشة رضي الله عنها أنها قالت: (كانَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَصُومُ حتَّى نَقُولَ: لا يُفْطِرُ، ويُفْطِرُ حتَّى نَقُولَ: لا يَصُومُ، فَما رَأَيْتُ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ اسْتَكْمَلَ صِيَامَ شَهْرٍ إلَّا رَمَضَانَ، وما رَأَيْتُهُ أكْثَرَ صِيَامًا منه في شَعْبَانَ)، ولذلك فهة يأتي في الأفضلية بعد شهر رمضان المبارك، حتى ذهب بعض العلماء أن صيامه أفضل من شهر محرم، وذهب البعض الآخر إلى صيام نصف من شعبان لمن لا يريد صيام أياماً أخرى في هذا الشهر.

اقرئي أيضاً

الوسوم
هذا المحتوى حصري لموقع Banat1.com .. إضغط هنا لمراجعة حقوق النسخ copyrights

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق