الحمل والعناية بالطفل

الافرازات اثناء الحمل هل هي أمر طبيعي وكيفية علاجها

الإفرازات المهبلية هي أمر طبيعي تمر به كل فتاة من بعد نزول الحيض، وتظل مستمرة حتى انقطاع الدورة الشهرية، وفي الغالب تكون إفرازات بيضاء اللون لا رائحة لها، ولكن إفرازات الحمل هل هي أمر طبيعي، أم يجب استشارة الطبيب، تعرفي معنا في بنات one على شكل الافرازات اثناء الحمل ومتى عليك استشارة الطبيب، وكيف تقللين من تواجدها.

الافرازات اثناء الحمل

تعتبر إفرزات الحمل أمر طبيعي لا يجب القلق منه في حال إن كان لا رائحة له، ولونه أبيض، حيث أن عنق الرحم يكن ليناً أكثر خلال فترة الحمل، فيتم نزل هذه الإفرازات من أجل حماية المهبل من الإصابة بأي التهابات محتملة.

وتزداد هذه الإفرازات كلما اقترب موعد الولادة، حيث في موعد الولادة يتحول لونها إلى بني، وقد يصاحبها دم.

الافرازات اثناء الحمل هل هي أمر طبيعي وكيفية علاجها

طريقة علاج إفرازات المهبل

يمكنك الإقلال من الإفرازات المهبلية عن طريق اتباع بعض النصائح وهي:

  • الحفاظ على نظافة المهبل.
  • التنظيف من الأمام إلى الخلف.
  • ارتداء الملابس القطنية.
  • تجنب الملابس الضيقة.
  • تجنب استخدام مزيل العرق في منطقة المهبل.
  • الابتعاد عن الجلوس في رغوة الحمام.
  • استخدام الفوط الصحية اليومية.

متى يجب استشارة الطبيب بسبب الإفرازات المهبلية

كما ذكرنا أن الإفرازات أمر طبيعي ولكن في بعض الحالات يجب استشارة الطبيب وهي:

  • في حال تحول لونها إلى البني أو كانت مصحوبة بالدم.
  • في حالة إن كانت لها رائحة كريهة.

نصيحة بنات ONE

وفي النهاية، كما ذكرنا لكِ أن طالما كانت الإفرازات بيضاء للون تشبه بياض البيض ولا رائحة لها، فلا تقلقي، ولكن عند تغير لونها، فعليك التوجه إلى طبيبك المعالج على الفور واستشارته، تجنباً للتعرض إلى الإجهاض.

اقرئي أيضًا

 

الوسوم
هذا المحتوى حصري لموقع Banat1.com .. إضغط هنا لمراجعة حقوق النسخ copyrights

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق