الحمل والعناية بالطفل

أسباب وجع اسفل البطن للحامل

تعاني الحامل من تشنجات وتقلصات البطن أثناء فترة الحمل، ورغم أن ذلك يعد طبيعياً في معظم مراحل الحمل، إلا أن في بعض الأحيان قد يشير إلى مشكلات يجب الانتباه إليها وعدم تجاهلها لتجنب أي مضاعفات تنتج عنها، لذا سنعرض لك من بنات ONE أسباب وجع اسفل البطن للحامل في السطور التالية من هذا المقال، فتابعينا.

أسباب وجع اسفل البطن للحامل

ألم أسفل البطن أحدى أعراض الحمل الشائعة في الثلث الأول من الحمل، حيث يظهر نتيجة بعض المشكلات الصحية البسيطة مثل الإمساك، زيادة حجم الرحم، أما الشعور بتقلصات وتشنجات البطن في الثلث الأخير من الحمل وخاصةً بعد الأسبوع الـ 37 قد يكون علامة تدل على الولادة المبكرة، عند وجود علامات أخرى مثل الإفرازات المهبلية، نزول الماء، وانقباضات الرحم، ولكن عند عدم ظهور هذه العلامات، فمن المحتمل أن يكون هذا الألم ناتج بسبب ضغط الطفل على عضلات البطن، أو نتيجة تناول بعض الوجبات التي تسبب عسر الهضم.

أسباب وجع اسفل البطن للحامل

أسباب خطيرة لألم أسفل البطن أثناء الحمل

يعد ألم البطن أمراً طبيعياً نتيجة التغيرات الهرمونية التي تحدث في جسم المرأة الحامل ولكن قد تكون دلالة على مشكلة خطيرة متعلقة بالحمل خاصةً إذا كان الوجع قويا ومستمرة لفترة طويلة، ومن أهمها ما يلي:

1- الحمل خارج الرحم

حيث تنزرع البويضة خارج الرحم في قناة فالوب، ونتيجة لذلك تعاني المرأة من ألم حاد في جانب البطن، وقد يصاحب هذه التقلصات حدوث نزيف في الأسبوع السادس من الحمل.

2- انفصال المشيمة

وعادةً ما يحدث ذلك خلال الثلث الأخير من الحمل، حيث تنفصل المشيمة عن الرحم نتيجة تعرض المرأة الحامل لمجهود بدني عنيف، وتشمل أعراض انفصال المشيمة تشنجات شديدة أسفل البطن، وقد يصاحبها نزيف وانقباضات في الرحم، مما يستدعي تدخل جراحي على الفور.

3- الإجهاض المنذر

قد تكون آلام البطن أول أعراض الإجهاض وقد تستمر لبضعة أيام، قبل التعرض للنزيف المهبلي، وفي هذه الحالة قد تعانين أيضاً من آلام أسفل الظهر وضغط في منطقة الحوض.

اقرئي أيضًا:

الوسوم
هذا المحتوى حصري لموقع Banat1.com .. إضغط هنا لمراجعة حقوق النسخ copyrights

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق